مدونة مسعود عمشوش

مدونة ثقافية تعليمية

  • صاحب المدونة

  • الحضارم في الأرخبيل الهندي

  • عدن في كتابات الرحالة الفرنسيين

  • حصن الفلس

  • رامبو في عدن

الجامعة…إبداع

Posted by amshoosh في مارس 31, 2011

الجامعة…إبـــــــــداع

د. مسعود عمشوش

من أهم سمات التعليم الجامعي التي تميّزه عن مرحلتي التعليم الأساسي والثانوي اللتين تركزان عادة على تلقين الطالب عدد كبير من المعارف، اهتمامه بإكساب الطالب المهارات العملية وآليات البحث العلمي المنهجي، وتمرينه على العطاء والخلق الإبداع، وربط معارفه وإمكاناته الإبداعية بخدمة المجتمع وتطوره العلمي والاقتصادي، وبالحياة الأدبية والحراك الثقافي الذي يشهده المحيط الجغرافي للمؤسسة الجامعية.

ففي ظل غياب المعاهد الفنية المتخصصة في اليمن كما هو الحال في معظم البلدان النامية تّعد عملية الكشف عن الموهوبين ورعايتهم في المجالات الإبداعية سواء كانت علمية أو فنية من بين أبرز المهام التي تضطلع بها الجامعة. ومن أجل القيام بتلك المهمة خصصت جامعة عدن ساعتين من الجدول الأسبوعي لمختلف الأقسام العلمية للأنشطة اللاصفية التي تعد وسيلة من وسائل تنمية المهارات والميول والاستعدادات المتنوعة لدى الطلاب والطالبات، ورفع كفاءتهم العلمية والإبداعية التي تشكل أس العملية التعليمية في المرحلة الجامعية. ومن المؤسف أن كثيرا من المدرسين والطلبة ولا يدركون جيدا مدى أهمية شغل تلك المساحة الزمنية بشكل مثمر ومحفز. كما أن تأطير الطلبة الموهوبين في إطار جمعيات فنية متخصصة على مستوى الكليات وعلى مستوى الجامعة لا يزال ضعيفا أو شبه غائب.

وفي ظل هذا الضعف والغياب أنشأت جامعة عدن إدارة النشاط الثقافي في إطار الإدارة العامة للأنشطة بنيابة شئون الطلاب وذلك للإشراف على تنظيم النشاط الثقافي و تنمية روح التنافس الشريف والمثمر بين المبدعين من خلال تنظيم المسابقات العلمية والفكرية والثقافية والفنية بينهم. ومن الملاحظ أن النصوص الأدبية واللوحات الفنية تفوق في كثير من الأحيان النصوص أو اللوحات التي (تبدعها) أبرز الأسماء في الساحة اليمنية. كما تتولى هذه الإدارة تنظيم أسبوع الطالب الجامعي الذي يتم خلاله تقديم عدد كبير من المواهب الشابة إلى جمهور مدينة عدن. فهذا الأسبوع الذي يعد تجسيدا للدور التنويري الذي تقوم به الجامعة في المجتمع يترقبه سكان مدينة عدن ويرون فيه عرسا ثقافيا وواحدة من أبرز التظاهرات الثقافية النادرة التي تشهدها العاصمة الاقتصادية للجمهورية اليمنية. كما يعدّ احتضان جامعة عدن لعدد كبير من الأسماء الفاعلة في الحركة الأدبية على مستوى م/عدن أو اليمن أو الوطن العربي دليلا قاطعا على رغبة جامعة عدن في الاضطلاع بدور فاعل في الحياة الثقافية لمدينة عدن.

ومن ناحية أخرى، تسهم أقسام اللغة العربية في جامعة عدن – وتحديدا في كلية الآداب- في إيجاد الآليات المناسبة للكشف عن الموهوبين ورعايتهم بهدف الرفع بمستواهم. فمن المعلوم أن قسم اللغة العربية بكلية الآداب ينظم سنويا ورشا للإبداع الشعري والقصصي والمسرحي. وفي مطلع هذا العام أشرف هذا القسم على تأسيس “الرابطة الأدبية لطلبة جامعة عدن” التي ستسهم هي أيضا في رعاية الموهوبين من طلبة الجامعة في المجالات الأدبية.

وبما أن “الإبداع… ممارسة”، وبما أن النشر والقراءة من أهم وسائل تحفيز المبدعين الشباب فقد رأت صحيفة “آفاق جامعية” أن تكرس مساحة في “روضة الأدب” لتمكين المبدعين من الطلبة من نشر نصوصهم.

Advertisements

Sorry, the comment form is closed at this time.

 
%d مدونون معجبون بهذه: